وزير التربية: لن نلتجئ إلى تعليق المناظرات في ظل إقرار الحجر الصحي

, وزير التربية: لن نلتجئ إلى تعليق المناظرات في ظل إقرار الحجر الصحي, أخبار الوطن القبلي

قال وزير التربية، فتحي السلاوتي، إن الوزارة تفاعلت مع إقرار الحجر الصحي في عدة مناطق ولن تلتجئ الى تعليق المناظرات تحت هذه الوضعية بل ستتواصل الاختبارات في اجالها على غرار الايام الثلاث الاخيرة من الدورة الرئيسية لمناظرة البكالوريا.

وبين لدى اعطائه اشارة انطلاق مناظرة الدخول الى المدارس الاعداجية، بولاية مدنين، أن 54107 تلميذ وتلميذة بكل ولايات الجمهورية يجتازون هذه المناظرة من اجل 3600 مقعد بالاعداديات النموذجية مشيرا الى ان 5 مترشحين للمناظرة مصابون بفيروس كورونا تم تخصيص مراكز امتحانات لفائدتهم.

وعبر عن الأمل في ان تتم هذه المرحلة الثانية من الامتحانات الوطنية بنجاح بعد مرحلة اولى من البكالوريا مرت بنجاح رغم صعوبة الوضع بسبب جائحة كورونا.

ودعا الوزير العائلات التونسية لان لا تجعل من الاعداديات النموذجية هدفا اسمى في حد ذاته او مشغلا اساسيا مشيرا الى ان المعاهد العادية تفرز عدة حالات تفوق.

واعتبر الوزير ان اختيار الجنوب لاعطاء اشارة انطلاق المناظرة منه لتوجيه رسالة ان الامتحانات الوطنية تهم كل تونس ولا تخص تونس العاصمة فقط او الشمال والوسط، قائلا ان مشاغل وزارة التربية تهم الشان التربوي في كل شبر منها.

وذكر ان اصلاح اختبارات البكالوريا تتم بسلاسة وبطريقة عادية رغم الظروف الصعبة في عدة مراكز اصلاح.

وأعلن الوزير عن الانطلاق بعد اتمام الامتحانات في عملية تقييم لنتائج السنة الدراسية الحالية ومنتصف السنة الدراسية الماضية للوقوف على انعكاسات جائحة كورونا على هذه النتائج بعد عملية تقييم سبقتها للثلاثية وذلك من اجل ايجاد الحلول المناسبة لتدارك النقص الحاصل في تكوين التلاميذ مدة سنة ونصف مع الشركاء الاجتماعيين.

وحسب المندوب الجهوي بالنيابة للتربية علي المسعدي فقد بلغ عدد المترشحين لمناظرة السيزيام في الجهة 2674 تلميذا ب13 مركز اختبار مشيرا الى انه تم توفير كل الاستعدادات اللازمة لاجراء هذه الاختبارات في اوفر ظروف السلامة والاريحية.

وقال انه تم تخصيص قاعة للعزل الصحي في حالة وجود اصابة بفيروس كورونا في صفوف التلاميذ الذين لم تسجل من بينهم اية حالة مؤكدة او مشتبه فيها هذا اليوم.

كما تابع الوزير سير اختبارات اليوم الاول بكل من معهدي جرجيس وجربة حومة السوق، واطلع على سير اشغال المدرسة الاعدادية النموذجية بجربة مشيرا الى عدم جاهزيتها للموسم الدراسي المقبل الذي لن يمنع تعطلها من تخصيص فضاء باحدى الاعداديات بحومة السوق لقبول اول دفعة من تلاميذ الاعدادية النموذجية وتخصيص الاطار الاداري واطار التدريس لهم في مرحلة اولى الى ان تكون البناية الجديدة جاهزة حسب قوله.

اترك تعليقاً