ليبيا.. أسر عالقة وسط اشتباكات دامية في طرابلس

ليبيا.. أسر عالقة وسط اشتباكات دامية في طرابلس

ودارت الاشتباكات بين الميليشيات “301” من مدينة مصراتة، التابعة لعبد السلام زوبي، وميليشيا من مدينة الزاوية التي يقودها محمد البحرون الملقب بـ”الفار”، وقد امتدت من محيط بوابة الجبس إلى طريق المطار وقرب مقر جمعية الدعوة الإسلامية، حسب مصادر “سكاي نيوز عربية”.

 استخدم الطرفان الأسلحة الثقيلة والمتوسطة في المواجهات، كما أشار شهود عيان في شارع الزاوية القريب من الاشتباكات، إلى نقل جثث قتلى من عناصر “قوة دعم المديريات” التي سبق أن تمركزت في طريق المطار بعد طرد ميليشيا “الفار” منها.

وفي ظل هذه المواجهات المحتدمة، خرجت العديد من الاستغاثات من الأسر العالقة في المكان، فيما رصدت آليات تحمل شعار “ميليشيا 111” وهي تتجه إلى موقع الاشتباكات، بينما أغلق مسلحون الطريق من وإلى بوابة الجبس، وفق المصادر.

 ورجحت المصادر أن تكون تلك الاشتباكات هي “هجمة انتقامية” من ميليشيا “الفار” على ما حدث يوم الإثنين الماضي، حين أجبرت على إخلاء مواقعها في محيط طريق المطار، والتي تمركزت فيها حديثا بعد الصراع الكبير الذي دار في العاصمة 27 أغسطس الماضي.

واضطرت ميليشيا “الفار” إلى التراجع على وقع هجوم خاطف لتحالف آخر من المجموعات المسلحة، ومنها “قوة دعم المديريات” التي سيطرت على آلية عسكرية لميليشيا “الفار” كما قالت إنها “أوقعت خسائر فادحة” بين أفرادها.

اترك تعليقاً