دوري أبطال أوروبا: بنزيمة ينقذ ريال مدريد وكانتي يسيطر ويسحر

, دوري أبطال أوروبا: بنزيمة ينقذ ريال مدريد وكانتي يسيطر ويسحر, أخبار الوطن القبلي

أنقذ المهاجم الدولي الفرنسي السابق كريم بنزيمة فريقه ريال مدريد الإسباني من خسارة محرجة أمام ضيفه تشلسي الإنقليزي بإدراكه التعادل 1-1 الثلاثاء على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو” في مدريد في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.
وكان تشلسي البادئ بالتسجيل عبر الدولي الأميركي كريستيان بوليسيك (14)، وأدرك بنزيمة التعادل (29). وهو الهدف السادس لبنزيمة في المسابقة هذا الموسم والـ71 في تاريخها فلحق بنجم النادي الملكي السابق راوول غونساليس في المركز الرابع على لائحة الهدافين التاريخيين للمسابقة. كما هو الهدف الـ277 للمهاجم الدولي الفرنسي السابق مع النادي الملكي في جميع المسابقات.
ويلتقي الفريقان إيابا الأربعاء المقبل على ملعب “ستامفورد بريدج” في لندن. وفشل النادي الملكي في الظهور بمستواه المعهود وارتكب لاعبوه أخطاء قاتلة خصوصا في الشوط الاول حيث كادت شباكه تتلقى أكثر من هدف لولا تألق حارس مرماه الدولي البلجيكي تيبو كورتوا.
في المقابل، قدم تشلسي الذي يمني النفس ببلوغ النهائي الثالث في تاريخه بعد عامي 2008 عندما خسر امام مواطنه مانشستر يونايتد بركلات الترجيح و2012 عندما توج بلقبه الوحيد على حساب بايرن ميونيخ الالماني بركلات الترجيح أيضا، مباراة جيدة وكان الأقرب الى العودة الى لندن بفوز غال، لكن مهاجميه تناوبوا على إهدار الفرص السهلة خصوصا الألماني تيمو فيرنر، بالاضافة الى تألق حارس مرماه السابق كورتوا.
وبدأ الفريق اللندني المباراة بضغط كبير على لاعبي ريال مدريد ولم يترك لهم مجالا لفرض سيطرتهم، بل أنه كان الأخطر في الدقائق العشرين الأولى ترجمها إلى هدف السبق وكان بإمكان تشلسي تسجيل أكثر بالنظر الى الاخطاء الدفاعية للنادي الملكي وتحديدا مارسيلو.
كما ان النادي اللندني استغل الاندفاع الهجومي للاعبي ريال مدريد وشن هجمات مرتدة فشل في ترجمتها الى اهداف خصوصا فيرنر.

وتنفس النادي الملكي الصعداء بإدراكه التعادل عبر هدافه بنزيمة وحاول تنظيم صفوفه مجددا بحثا عن التقدم في النتيجة لكن دون جدوى.

ونجح بوليسيك في افتتاح التسجيل عندما تلقى كرة خلف الدفاع من المدافع الالماني انتونيو روديغر فتوغل داخل المنطقة وراوغ كورتوا وسددها قوية بيمناه داخل المرمى (14).

وبات بوليسيك أول لاعب أميركي يهز الشباك في نصف نهائي مسابقة دوري الابطال، واصغر لاعب في صفوف النادي اللندني يسجل هدفا في دور الاربعة للمسابقة الأم في القارة العجوز (22 عاما و221 يوما).
ونجح ريال مدريد في إدراك التعادل اثر كرة عرضية رفعها البرازيلي مارسيلو داخل المنطقة فهيأها مواطنه كازيميرو برأسه امام المرمى فحولها مواطنه الآخر ميليتاو برأسه أيضا إلى بنزيمة الذي هيأها لنفسه برأسه وسددها “على الطائر” قوية بيمناه من مسافة قريبة داخل المرمى (29). وخرجت الصحافة الاسبانية الصادرة اليوم الاربعاء  بمقالات تطلب من ديدييه ديشامب مدرب المنتخب الفرنسي باستدعاء كريم بنزيمة  وأنهاء قرار منعه من اللعب مع منتخب الديوك .

وقدرت صحيفة ماركا الإسبانية أنه سيكون “جريمة” عدم استدعاء المهاجم الفرنسي للمشاركة في بطولة الامم الاوروبية هذا الصيف. وأطلقت ماركا على موقعها نداءً إلى ديدييه ديشامب: “يجب أن تتوقف الجريمة مع بنزيمة.

واشادت  الصحيفة بالهدف الرائع الذي سجله وتسديدته  التي اصطدمت بالقائم ، و قالت إنه يفهم المباراة بشكل أفضل من أي شخص آخر ، وحتى لاعبي تشيلسي المميزين ببنية جسدية قوية  لم يستطيعوا فعل أي شيء ضده.
وكانت المباراة موعدا مبهرا لمتوسط الميدان الفرنسي نغولو كانتي حيث  كان نجم النجوم وسيطر على وسط الميدان وشل فاعلية الثالوث الخطير للريال كازميرو وكروس ومدريتش

واثبت مرة اخرى انه ضابط ايقاع لعب ناديه تشيلسي وانه لاعب استثنائي في عطائه الذي لا ينضب و يسحر عقول كل عشاق كرة القدم من مختلف الوانهم.

اترك تعليقاً