بنك إنجلترا يرفع الفائدة بـ 50 نقطة أساس للمرة الثانية

بنك إنجلترا يرفع الفائدة بـ 50 نقطة أساس للمرة الثانية

هذه السلسلة من الارتفاعات في أسعار الفائدة لم تشهدها بريطانيا، منذ الأربعاء الأسود قبل 30 عاما.

وكان المركزي الإنجليزي رفع الفائدة في أغسطس الماضي بمقدار 50 نقطة أساس، وهي أعلى وتيرة منذ 27 عاما.

ويؤدي انخفاض الجنيه الإسترليني لأدنى مستوياته في نحو 37 عاما، وارتفاع أسعار الفائدة في أميركا ومنطقة اليورو، وسويسرا والسويد، إلى الضغط على بنك إنجلترا لزيادة وتيرة تشديد السياسة النقدية.

وكان معدل التضخم في بريطانيا تباطأ في أغسطس الماضي، بأفضل من التوقعات، مع انخفاض أسعار البنزين، ليصل إلى 9.9 بالمئة، بعد أن بلغ ذروته عند 10.1 بالمئة في يوليو.

ولا يزال التضخم أعلى بنحو 5 أضعاف من مستهدف المركزي الإنجليزي البالغ 2 بالمئة، حيث لا تزال أسعار الطاقة المرتفعة، تؤثر بقوة على معدلات التضخم التي بلغت أعلى مستوياتها في نحو 40 عاما.

وفي محاولة للحد من تأثيرات ارتفاع الأسعار، قررت الحكومة البريطانية تثبيت أسعار الطاقة للأسر لمدة عامين، ووضع حد أقصى على أسعارها للشركات لمدة 6 أشهر.

اترك تعليقاً