الرابطة المحترفة الثانية – باراج الصعود – هل يحسم اولمبيك باجة ومستقبل الرجيش الرها ن منذ الجولة الاولى

, الرابطة المحترفة الثانية – باراج الصعود – هل يحسم اولمبيك باجة ومستقبل الرجيش الرها ن منذ الجولة الاولى, أخبار الوطن القبلي

تستانف غدا بطولة الرابطة المحترفة الثانية لكرة القدم من خلال اجراء مقابلات باراج الصعود للرابطة المحترفة الاولى. وستكون بذلك اول بطولة للالعاب الجماعية في تونس تعود لها الانفاس وتستانف النشاط كما انها ستكون الاولى على الصعيد العربي في رياضة كرة القدم.

وكان النشاط الرياضي قد توقف في تونس منذ منتصف شهر مارس الماضي بسبب جائحة كورونا.

وقد اعدت الجامعة التونسية لكرة القدم كل اسباب انجاح العودة في اطار حزمة من الاجراءات الصحية والتنظيمية والتحكيمية بغية انجاح مهرجان ليالي ال”باراج” الذي سيحظى بتغطية تلفزية مباشرة في سهرات صيفية.

والفرق المعنية برهان الصعود هي الاولمبي الباجي ( 32 نقطة) والنجم الاولمبي بسيدي بوزيد (28 نقطة) عن المجموعة الاولى ومستقبل الرجيش (32 نقطة) وقوافل قفصة (31 نقطة) عن المجموعة الثانية. ويصعد فريق واحد عن كل مجموعة.

ويخوض الفريقان المتصدران (الاول والثاني ) لكل مجموعة مقابلة واحدة او مقابلتين ( وذلك رهين نتيجة مباراة الجولة الاولى) في ملعب محايد وبدون حضور الجمهور، مع حمل كل فريق لعدد النقاط المتحصل عليها من بداية الموسم إلى غاية إيقاف النشاط ويصعد في الختام الفريق المتحصل على أكبر عدد من النقاط من كل مجموعة.

ويراهن كل فريق على احكام التصرف في جولتي الباراج من اجل ضمان الصعود رغم انه من منظور حسابي يمكن لاولمبيك باجة في حال التعادل على الاقل مع اولمبيك سيدي بوزيد غدا ولمستقبل الرجيش في حال الفوز على قوافل قفصة يوم الخميس ان يحسما الرهان منذ الجولة الاولى.

وستباري في هذا الاطار غدا اولمبيك باجة مع اولمبيك سيدي بوزيد في ملعب رادس ( س21 ) فيما يلاقي مستقبل الرجيش يوم الخميس بملعب رادس (س21 ) قوافل قفصة

ويحتاج الاولمبي الباجي (32 نقطة) لنقطة واحدة لضمان عودته للرابطة الاولى عن المجموعة الاولى بينما يحتاج منافسه اولمبيك سيدي بوزيد ( 28 نقطة) للفوز في مناسبتين من اجل الصعود .

وفي المجموعة الثانية سيكون التنافس شديدا بين مستبقل الرجيش متصدر مجموعته ب32 نقطة وقوافل قفصة ( 31 نقطة) من اجل الفوز بالبطاقة الوحيدة عن المجموعة الثانية. ويحتاج مستقبل الرجيش الفريق الطموح الى نقطتين من تعادلين على الاقل او 3 نقاط من فوز وحيد من اجل حسم الترشح لفائدته .

واذا كان رهان الباراج مقرر لمقابلتين فان نتيجة الذهاب يمكن ان تحسم في المواجهتين

اما في سباق تفادي النزول فستخوض الفرق المتحصلة على المراتب الأربعة الأخيرة ( 9 و10 و11 و12 ) من كل مجموعة في سبتمبر المقبل دورة فاصلة فيما بينها في شكل بطولة مصغرة من مرحلة واحدة وبدون حضور الجمهور حاملة معها أيضا عدد النقاط المتحصل عليها منذ انطلاق الموسم إلى غاية إيقاف النشاط.

وافاد وديع الجريء رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم في تصريح اذاعي يوم الاحد ان جمعية اريانة ستعفى من خوض دورة النزول باعتبارها نزلت فعليا وحسابيا و لا تملك اية حظوظ في التدارك.

وتتبارى الفرق فيما بعضها ضمن دورة من مرحلة واحدة وعلى اثرها يضمن أصحاب المرتبتين الأولى والثانية من كل مجموعة البقاء في الرابطة الثانية فيما ينزل أصحاب المراتب الثالثة والرابعة (الفريقان المتحصلان على أقل عدد من النقاط ) من كل مجموعة الى الرابطة الثالثة مستوى أول.

وستكون الفرق المعنية بتفادي النزول هي /

المجموعة الأولى (3 فرق) :

1- النجم الرادسي 19 نقطة

2- هلال مساكن 18 نقطة

3- الملعب الافريقي بمنزل بورقيبة 14 نقطة

اما جمعية أريانة صاحبة المركز الاخير في الترتيب ب4 نقاط فقد نزلت .

المجموعة الثانية ( 4 فرق):

1- أمل حمام سوسة 15 نقطة

2- مستقبل القصرين 14 نقطة

3- مستقبل المرسى 14 نقطة

4- الملعب الصفاقسي 13 نقطة

ويذكر انه بمقتضى النظام المعتمد لانهاء موسم بطولة الرابطة المحترفة الثانية فان موسم بقية فرق الرابطة المحترفة الثانية غير المعنية برهاني الصعود وتفادي النزول قد انتهى وهي الفرق الموجودة بين المراتب الثالثة والثامنة من كل مجموعة وعددها 12 فريقا ( على اساس ستة فرق من كل مجموعة ).

وتقرر انطلاق الموسم المقبل للرابطة المحترفة الثانية يوم 31 اكتوبر 2020

لا توجد أراء حول “الرابطة المحترفة الثانية – باراج الصعود – هل يحسم اولمبيك باجة ومستقبل الرجيش الرها ن منذ الجولة الاولى

اترك تعليقاً

لا توجد أراء حول “الرابطة المحترفة الثانية – باراج الصعود – هل يحسم اولمبيك باجة ومستقبل الرجيش الرها ن منذ الجولة الاولى

اترك تعليقاً